وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۶۶۱۳
تاریخ النشر:  ۲۳:۵۸  - الخميس  ۱۵  ‫أکتوبر‬  ۲۰۲۰ 
بعد مرور ما يقارب الشهرين على القمة الثلاثيّة التي عقدها رؤساء مصر والأردن والعراق، عُقد لقاء مشترك لوزراء خارجيّة الدول الثلاث في العاصمة المصريّة، تناول تطوّرات القضيّة الفلسطينيّة وحماية حقوق شعبها وإقامة دولته، على أساس المبادرة العربيّة، فيما أكد الوزراء الثلاثة ضرورة وقف التدخلات الإقليميّة في الشأن العربيّ، وأهميّة التكامل ضمن آلية التنسيق بين بغداد والقاهرة وعمّان على كل الصُعد.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - عقب الاجتماع الثلاثيّ، الذي يستهدف آلية التعاون الثلاثيّة لتعزيز الشراكة الفاعلة، سعياً لتعميق التنسيق والتعاون والتكامل الاستراتيجيّ بين العراق والأردن ومصر، على الصعد الاقتصاديّة والإنمائيّة والسياسيّة والأمنيّة والثقافيّة وغيرها، قال وزير الخارجية العراقيّ، فؤاد حسين، خلال مؤتمر صحفيّ مشترك مع نظيريه الأردنيّ والمصري، أنّ اللقاء تطرق إلى أهم القضايا التي تواجهها المنطقة العربيّة، فضلاً عن أطر وسبل التعاون الثلاثيّ بين البلدان الثلاثة.

وأوضح حسين أنّ موقف الحكومة العراقيّة يتركز على اعتماد الحوار لحل المشاكل مع دول الجوار، وبيّن أنّه جرى الحديث في الاجتماع الثلاثيّ بمختلف المجالات، مضيفاً إنّ القاهرة ستحتضن اجتماعاً مشتركاً لوزراء الدول الثلاث لتفعيل مذكرات التفاهم، وأنّه تم بحث التعاون في مجال الكهرباء والغاز والعلاقات التجاريّة والتعاون الأمنيّ وخاصة فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب، وكذلك التعاون في مختلف المجالات.

من ناحية أخرى، قال وزير الخارجيّة المصريّ، سامح شكري: إنّ الدول الثلاث تعمل على بلورة فاعليّة التعاون في ما بينها، وأشار إلى أنّ المجتمعين يسعون لتفعيل الأطر القانونيّة التي تحكم العلاقات بين البلدان الثلاث، وتدعيم التعاون بين شعوبها، مشدّداً على أنّ التعاون الثلاثيّ لا يستهدف أيّ طرف، وأنّ الأمن المائيّ العربيّ له أولوية في الحوار.

وفيما يتعلق بالأزمة في ليبيا، أوضح شكري أنّ مصر كانت وما زالت مهتمة بحل الأزمة الليبيّة على أساس حل ليبيّ – ليبيّ، بعيداً عن كل التدخلات الخارجيّة، متحدثاً عن جهود بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ودور بلاده في حل الأزمة في إطار العلاقات الثنائيّة بين طرابلس والقاهرة.

ولفت وزير الخارجيّة المصريّ، إلى تأكيدات مصر بضرورة وقف الأعمال العدائيّة وعدم تجاوز خط سرت والجفرة في ليبيا، وأشار إلى وجود حوارات في مصر حول الوضع الميدانيّ والعسكريّ والمسار الدستوريّ، موضحاً أنّ بلاده تتطلع إلى رسم خارطة طريق لحل الأزمة الليبيّة بما يحقق رغبة وإرادة الشعب الليبيّ، متهماً بعض الأطراف الإقليميّة بأنّها تزعزع أمن واستقرار ليبيا بدفع عناصر إرهابيّة ومتشددة، في إشارة واضحة إلى تركيا.

بدوره، أشاد وزير الخارجيّة الأردنيّ، أيمن الصفدي، بالعلاقات القوية والراسخة بين البلدان الثلاثة، وأشار إلى أنّ الأرضية التي ينطلق منها الأردن في كيفية تعظيم استفادة الدول الثلاث، موضحاً أنّها نواة لتعاون عربيّ مشترك.

وبيّن الصفدي أنّ الصراع الإقليميّ يمثل خطراً على المنطقة، واعتبر أنّ تحقيق الأمن العربيّ يحتاج إلى تعاون أكبر، مُشيراً إلى أهمية حماية العراق من تداعيات الصراع الإقليميّ لأنّ أمن العراق واستقراره ركيزتان لاستقرار المنطقة، ويجب دعم جهود الحكومة العراقيّة في إعادة البناء والحفاظ على سيادة البلاد، لافتاً إلى أنّ عمّان وقعت مع بغداد اتفاقيّة الربط الكهربائيّ.

إضافة إلى ذلك، تحدث وزير الخارجيّة الأردنيّ، عن توافق لإقامة "مدينة صناعيّة" بعد الاتفاق على الأطر القانونيّة، ونوه إلى الأهميّة الكبيرة لموضوع أنبوب النفط من محافظة البصرة العراقيّة إلى العقبة الأردنيّة ومن ثم إلى مصر، مؤكّداً وجود أساس للتعاون الكبير بين البلدان الثلاثة في قطاع النفط والطاقة والكهرباء، مذكراً بضرورة تعزيز الأمن الغذائيّ والدوائيّ بين البلدان الثلاثة.

ومن الجدير بالذكر، أنّ الملك الأردنيّ، عبد الله الثاني، والرئيس المصريّ عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء العراقيّ مصطفى الكاظمي، عقدوا في 25 آب المنصرم، قمة ثلاثيّة مشتركة في عمّان، شدّدوا فيها على أهميّة تعزيز التعاون واعتماد أفضل السبل والآليات لترجمة العلاقات الاستراتيجيّة على أرض الواقع، خاصة الاقتصاديّة والحيويّة منها كالربط الكهربائيّ ومشاريع الطاقة والمنطقة الاقتصاديّة المشتركة، والاستفادة من الإمكانات الوطنيّة والسعي لتكامل الموارد بين البلدان الثلاثة في ظل التبعات العالميّة الكارثيّة لانتشار فيروس كورونا المُستجد على الأمن الصحيّ والغذائيّ والاقتصاديّ.

فيما أكّد البيان الختاميّ للرؤساء الثلاثة وقتها، على مركزيّة القضيّة الفلسطينيّة، وعلى ضرورة تفعيل الجهود لتحقيق السلام العادل والشامل الذي يلبي جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطينيّ.

 

المصدر: ‌الوقت

 

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: