وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۶۷۴۲
تاریخ النشر:  ۰۷:۴۹  - السَّبْت  ۲۴  ‫أکتوبر‬  ۲۰۲۰ 
أكد وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي أن بلاده تدرس جميع جوانب انتهاء القيود التسليحية الاممية المفروضة على الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وزير خارجية باكستان: ندرس جميع جوانب رفع القيود التسليحية عن إيرانطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء -وقال قريشي في تصريح له الجمعة، على هامش احتفال اقيم في اسلام آباد لمناسبة الذكرى الـ 75 لتأسيس منظمة الأمم المتحدة، ردًا على سؤال لمراسل "إرنا" حول موقف بلاده من رفع القيود التسليحية عن إيران: الحظر على إيران يشمل نوعين أحدهما من جانب الأمم المتحدة والآخر أميركي أحادي الجانب.

وقال قريشي: انه عند مناقشة خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي)، نرى هنالك خلافات بين الولايات المتحدة والأعضاء الآخرين في الاتفاق.

واضاف وزير الخارجية الباكستاني: ان باكستان تدرس جميع الجوانب المتعلقة بانتهاء القيود التسليحية المفروضة على ايران.

واعتبر باكستان بانها دولة مسؤولة تدرك التزاماتها الدولية ولن تنتهك أي حظر دولي.

وأوضح قريشي: ان ايران جارتنا وتربطنا معها علاقات تاريخية وثيقة، لذا فإن إسلام آباد تضع هذه الامور مع جميع التطورات بنظر الاعتبار.

من جانبه قال المتحدث باسم الخارجية الباكستانية في تصريح لمراسل وكالة "ارنا" يوم الخميس بشان رفع القيود التسليحية عن ايران: ان اسلام آباد ترغب بالتعاون الوثيق مع طهران في جميع المجالات.

يذكر ان القيود التسليحية المفروضة على الجمهورية الاسلامية الايرانية منذ اكثر من 10 اعوام انتهت يوم 18 تشرين الاول / اكتوبر الجاري وفق القرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي بعد توقيع الاتفاق النووي عام 2015 .

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: