وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۷۳۳۹
تاریخ النشر:  ۰۰:۰۵  - الأَحَد  ۲۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۲۰ 
ادان وزير الخارجية القطري "الشيخ محمد عبد الرحمن آل ثاني" بشدة، اغتيال العالم الايراني البارز، رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع واسناد القوات المسحلة "محسن فخري زادة"؛ واصفا هذه العملية بانها تصب الزيت على نار.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجية القطري مع الوزير الخارجية "محمد جواد ظريف".

وحسب بيان للخارجية القطرية، اليوم السبت، جرى خلال الاتصال استعراض علاقات التعاون الثنائي والموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين طهران والدوحة.

وأعرب وزير الخارجية القطري خلال الاتصال، عن إدانة بلاده بشدة اغتيال الشهيد فخري زاده رئيس منظمة الأبحاث والإبداع بوزارة الدفاع الإيرانية في هجوم مسلح؛ معتبرا أن ذلك يعدّ تعديا جليّا على حقوق الإنسان.

كما عبر ال ثاني، عن تعازي دولة قطر لحكومة وشعب الجمهورية الإسلامية الإيرانية، مؤكدا أن مثل هذه الخطوات لن تسهم إلا في سكب المزيد من الوقود على النار في الوقت الذي تبحث فيه المنطقة والمجتمع الدولي عن وسائل لتخفيف التوتر والعودة إلى طاولة الحوار والدبلوماسية.

يذكر أن عناصر إرهابية مسلحة هاجمت بعد ظهر امس الجمعة سيارة تقل الشهيد محسن فخري زاده رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع؛ وأثناء الاشتباك بين فريقه الأمني والإرهابيين، أصيب الشهيد محسن فخري زاده بجروح خطيرة نقل على اثرها إلى المستشفى، الا ان جهود الفريق الطبي لم تفلح في انقاذ حياته.

المصدر: وکالات

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: