وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۷۳۶۶
تاریخ النشر:  ۲۰:۲۸  - الثلاثاء  ۰۱  ‫دیسمبر‬  ۲۰۲۰ 
كرر مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اعتباره اغتيال العالم النووي الإيراني، محسن فخري زاده، "عملا إجراميا"، واعتبرالاتفاق النووي مع إيران مهم لأمن أوروبا.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وقال بوريل اليوم الثلاثاء، إنه يعتبر "الاتفاق النووي مع إيران مهم لأمن أوروبا ويجب الكفاح للمحافظة عليه".

وأضاف خلال جلسة نقاشية في الذكرى العاشرة لتأسيس دائرة عمل الشؤون الخارجية الأوروبية: "اغتيال زاده كان عملا إجراميا، وليست طريقة لحل المشاكل" .

وتابع حديثه بالقول إن هناك من لا يريد للاتفاق النووي أن يصمد "ولكن نحن حاولنا الحفاظ عليه بالرغم من انسحاب أمريكا... وأتمنى أن نتمكن من جمع طهران وواشنطن، ومن عودة إيران وأمريكا للالتزام الكامل بالاتفاق".

كما أكد على أن الاتفاق "مهم لأمننا، لذلك نحن نكافح للحفاظ عليه ونتمنى أن نستطيع منع تحول إيران لقوة نووية، وبدون الاتفاق ستكون كذلك".

المصدر: سبوتنيك

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: