وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۷۵۴۶
تاریخ النشر:  ۲۰:۴۵  - الأَحَد  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۲۰ 
روى المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، قصة إصابته وأفراد عائلته بفيروس كورونا المستجد في الربيع الماضي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء -  وفي الفيلم الوثائقي "الفيروس الخطير.. السنة الأولى" من إخراج الصحفية الروسية نائلة عسكر زاده، أشار المتحدث باسم الكرملين بيسكوف إلى أن الأطفال في عائلته سلموا من الإصابة عندما كان هو وزوجته تاتيانا نافكا يتلقيان العلاج في المستشفى، ولم يصيبوا إلا بعد مرور أشهر على ذلك.

وذكر بيسكوف أن "كوفيد-19" "مرض مزعج، ومن الأفضل تفادي الإصابة به، مضيفا: "لكن من جانب آخر فإني أشعر بأنني في مأمن إلى حد ما، ولدى أجسام مضادة حصلت عليها في مايو"، أي أكتسبها بعدما أصيب بفيروس كورونا .

واعترف المتحدث باسم الرئاسة الروسية بأنه شعر بخوف، موضحا أنه وزوجته أصيبا بشكل متزامن، وكان المرض خفيفا نسبيا خلال اليومين الأولين، لكن بعد أسبوع تقريبا تدهورت حالته الصحية بسبب توسع منطقة إصابة رئتيه بالمرض.

المصدر: نوفوستي

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: