وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۷۷۲۲
تاریخ النشر:  ۲۱:۲۰  - الخميس  ۲۴  ‫دیسمبر‬  ۲۰۲۰ 
أكد وزير الصحة العامة والسكان اليمني طه المتوكل أن شريحة الأطفال من أكثر الفئات المجتمعية معاناة جراء العدوان والحصار.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأوضح المتوكل في تصريح له أن تحالف العدوان الأميركي السعودي قتل أكثر من 3 آلاف و800 طفل وبالغ في إجرامه باستهداف المقومات الصحية لتداوي الأطفال.

وبين أن أكثر من نصف أطفال اليمن يعانون من سوء التغذية جراء الحصار، موضحا أن أكثر من 400 ألف طفل يمني مصاب بسوء التغذية الوخيم.

كما أكد أنه خلال فترة العدوان ارتفعت نسبة التشوهات الخلقية بين الأطفال وذلك عائد إلى الأسلحة التي استخدمها في اليمن.

وأشار إلى أن استهداف حافلة طلاب ضحيان شاهد حي على مدى الإجرام الذي ارتكبته دول تحالف العدوان بحق الطفولة في اليمن.

واعتبر وزير الصحة اليمني أن الأمم المتحدة تمالأت مع السعودية وشطبتها من قائمة قاتلي الأطفال وهذا عار كبير.

وقال الدكتور طه المتوكل: نحن على اعتاب مرحلة جديدة في العمل مع المنظمات الدولية ملامحها مساعدة جادة أو ليتوقف هدر الاموال باسم اليمن على سفريات وسيارات ونفقات للمنظمات.

ولفت إلى أن منظمة اليونيسف التابعة للأمم المتحدة منحت مستشفى السبعين المرجعي للأمومة والطفولة جهازين تنفسيين فقط للأطفال.

ونوه إلى أن النظام السابق لم يوفر للطفولة أي منشأه طبية تخصصية في طب وجراحة الأطفال.

إلى ذلك بين وزير الصحة اليمني أنه لا تحرك أممي حتى اللحظة بشأن نقل التوأم السيامي في مستشفى السبعين، مشيرا إلى أن منظمة الصحة العالمية ترفض القيام بأي عمل، فيما اليونيسف جامدة في مكانها.

المصدر:المسيرة

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: