وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۷۸۰۹
تاریخ النشر:  ۱۴:۰۷  - الثلاثاء  ۲۹  ‫دیسمبر‬  ۲۰۲۰ 
أكد سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بغداد "إيرج مسجدي": ان الثأر لدم الشهيد الفريق" قاسم سليماني "لا ينبغي بالضرورة أن يكون عسكريًا ، بل طرد القوات الأمريكية من المنطقة هو أيضا من خيارات الانتقام لدم هذا الشهيد العزيز.

مسجدي : طرد الأمريكيين من المنطقة هو من خيارات الثأر لدم الشهيد سليمانيطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأضاف مسجدي ، في مقابلة مع وكالة الأنباء العهد نيوز العراقية ، نشرتها اليوم (الثلاثاء) ، أن حصر دور ونفوذ الولايات المتحدة في المنطقة من خيارات الانتقام لدم الشهيد سليماني، مبينا انه لايوجد شخص بمرتبة ورتبة الشهيد قاسم سليماني حتى يمكن الانتقام منه.

ووصف السفير الإيراني في بغداد قرار مجلس النواب العراقي بطرد الأمريكيين من البلاد بأنه "قرار وطني شجاع".

وتابع مسجدي: ان الحديث عن تدخل إيران في مجلس النواب العراقي لتمرير هذا القرار هو في الحقيقة نوع من عدم الاحترام لهذا البلد"، مؤكدا أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدعم معارضة شعوب دول المنطقة للتواجد الامريكي على اراضيها.

وأضاف: القضاء الإيراني فتح قضية خاصة فيما يتعلق باغتيال الشهيد سليماني وان وطهران وبغداد تتعاونان بخصوص محاكمة مرتكبي اغتيال الشهيد سليماني و" أبو مهدي المهندس، مؤكدا على أننا لانعتبر العراق مقصرا في اغتيال الشهيد سليماني.

وشدد سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بغداد : ان الانتقام لدم الشهيد الفريق" قاسم سليماني "لا ينبغي بالضرورة أن يكون عسكريًا ، لكن طرد القوات الأمريكية من المنطقة هو من خيارات انتقام دم هذا الشهيد العزيز.

يذكر ان قائد قوات "القدس" التابعة لحرس الثورة الاسلامية الفريق الشهيد قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي الشهيد ابو مهدي المهندس، اغتيلا بمعية 8 من مرافقيهما فجر الجمعة 3 كانون الثاني /يناير 2020 في محيط مطار بغداد من قبل القوات الاميركية بامر مباشر من الرئيس الاميركي دونالد ترامب.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: