وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۸۱۹۲
تاریخ النشر:  ۱۳:۵۰  - الأربعاء  ۲۰  ینایر‬  ۲۰۲۱ 
عثر علماء الآثار على أنقاض قاعة عرش لأول إمبراطور صيني في محافظة شنسي بشمال غرب الصين.

علماء الآثار يعثرون على أنقاض قاعة العرش لأول إمبراطور صينيطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-ويمكن أن تكون تلك الأنقاض آثارا لقاعة العرش التابعة لأول إمبراطور في الصين الموحدة، تشين شي هوانغ (259 – 210 ق. م.).

أفادت بذلك الأربعاء 20 يناير بوابة "جونغو شين وين وانغ" الإلكترونية الصينية.

وأوضح العلماء أنهم توصلوا إلى هذا الاستنتاج بعد دراسة أنقاض مجمع القصور في مديمنة شيايانغ التي كانت منذ أكثر من ألفي عام عاصمة للإمبراطورية الصينية.

وتشهد نتائج الدراسة أن حاكم الصين ربما كان يستقبل هناك رعاياه وينظر في شؤون دولته.

ووفقا لحسابات أجراها العلماء فإن مساحة قاعة العرش بلغت ألف متر مربع. وأشارت الأستاذة في قسم علم الآثار بجامعة التربية بمحافظة شنسي، زانغ يانغ: "يبدو أن قاعة العرش كانت أحد الأماكن المحورية في القصر".

وحسب العلماء فإنهم عثروا أثناء الحفريات على منتجات عظمية وأدوات مصنوعة من المعدن والحجر وكذلك قطع نقدية قديمة. كما اكتشفوا بالقرب من قاعة العرش منشأة تضم مستودعا وبئرا متصلين بنظام تحت الأرضي للإمداد بالماء. وبلغ طول النظام 9 كيلومترات. أما المساحة الإجمالية للحفريات التي أجريت في مقر الإمبراطور فبلغت 15 ألف متر مربع.

المصدر: تاس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: