وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۸۱۹۶
تاریخ النشر:  ۲۰:۳۰  - الأربعاء  ۲۰  ینایر‬  ۲۰۲۱ 
قال القائد العام لجيش الجمهورية إيران الإسلامية الايرانية اللواء عبدالرحيم موسوي ان القوات المسلحة الايرانية استطاعت اليوم أن تضع الاستكبار العالمي في موقع دفاعي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأكد اللواء "عبد الرحيم موسوي" ، خلال مناورات اقتدار 99 للقوات البرية للجيش ، أهمية زيادة القدرة القتالية للقوات المسلحة في مواجهة الأعداء وقال ان الشعب الايراني البطل استطاع اليوم من خلال الاعتماد على القوات المسلحة التي هي على اهبة الاستعداد والمتمسكة بالولي الفقيه أن تضع الاستكبار العالمي في موقع دفاعي.

واستذكر خوف النظام الطاغوتي(الملكي) من مواجهة القوى الاجنبية والاستكبارية وقال: "كان في السابق إذا تحركت حاملة طائرات كان الجميع يخاف ولن يتمكن أحد من التعامل معها ، وكانت معادلات العالم تضطرب بسبب حركة حاملة الطائرات وقوة مواجهة الأنظمة ولم يكن احد حتى يتصوران يفكر بمواجهة الاستكبار.

وأكد الجنرال موسوي: طبعا مازال هناك أناس لديهم تلك الأفكار المهينة. وهذا يعني أنه ليس هناك حاجة لمراجعة التاريخ للعثورعليهم فعندما ننظر حولنا ، نرى كيف ان هناك اناس حتى اليوم على استعداد للتشبث بهذا وذاك للتوسط في هذا وذاك حتى يبتسم لهم بلد معين ، على سبيل المثال.

وصرح القائد العام لجيش الجمهورية الإسلامية ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية بامكانها ، بفضل القيادة الحكيمة للقائد العام للقوات المسلحة والشعب الملتف حول الولي الفقيه والقوات المسلحة الفريدة اليوم أن تعلن موقفها بوضوح وكل ثقة.

وقال ان الكثير من الناس في بداية الثورة ما كانوا يصدقون عبارة اننا نضع اميركا تحت اقدامنا ، ولم يعرفوا حتى ما يعني ذلك ، واعتقدوا أنه مجرد شعار ، لكننا اليوم وصلنا إلى مستوى من القدرة يمكننا من خلالها مواجهة اي تحرك للعدو وان نرد عليهم ردا ساحقا .

وإشار إلى المناورات الأخيرة للقوات المسلحة الإيرانية ، وقال اللواء موسوي: "خلال هذه الفترة ، شهد العالم جزءًا من قدرات القوات المسلحة للجمهورية الإسلامية الايرانية مؤكدا سرعة جهوزية القوات للمواجهة .

وفي إشارة إلى تحركات الأعداء ، قال اللواء موسوي: "نحن لا نرحب بإحراق المنطقة ولسنا سعداء بذلك ، ونأمل ألا يحدث هذا أبدًا ، ولا نرحب بالحرب ، ونأمل ألا يقوم احد بمغامرة مجنونة ، ولكننا نعلن في نفس الوقت نعلن نقول إننا أمة حرب و نحن أمة دافعت عن مبادئها وقيمها بقوة حتى الآن ، وستواصل الدفاع عنها ، ولن نسمح لأي عدو أن تسول له نفسه المساس بهذه المبادئ والقيم .

 

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: