وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۳۲  - الأربعاء  ۱۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۷۲۸۴
تاریخ النشر:  ۱۴:۳۲  - الأربعاء  ۱۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
أكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية ان خطر مؤامرات العدو ضد الثورة الاسلامية مازال ماثلا ونشعر به اكثر من اي وقت مضى، معتبرا ان رسالة تبيين الجهاد الكبير تقع على عاتق جميع افراد الحرس الثوري.
طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-صرح اللواء محمد علي جعفري في الاجتماع السنوي العام الثاني والعشرين لقادة ومسؤولي حرس الثورة الاسلامية: ان مفهوم الجهاد الكبير من وجهة نظر قائد الثورة يتمثل في الصمود والمقاومة وعدم التبعية للعدو في مختلف الميادين السياسية والاقتصادية والثقافية وغيرها.

وأضاف انه في الظروف التي يتم فيها الشعور بخطر تأثير مؤامرات الاعداء ضد الثورة الاسلامية اكثر من اي وقت مضى، فإن مسؤولية تبيين الجهاد الكبير تقع على عاتق جميع افراد الحرس الثوري، مؤكدا ضرورة الحفاظ على الروح الثورية لدى الحرس.

وشدد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية ان ترسيخ المعنويات يعد من الاولويات الرئيسية لمؤسسة الحرس، وصرح: ان تكوين جيش معنوي وثوري من اجل المساهمة في تحقيق اهداف الثورة الاسلامية هو من توقعات القائد الاعلى للقوات المسلحة من الحرس، وعلينا ان نبذل قصارى جهودنا في هذا المجال من خلال العمل الجهادي.
انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: