وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۰۱  - الثلاثاء  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۷۳۵۸
تاریخ النشر:  ۰۹:۰۱  - الثلاثاء  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
أكد الرئيس الايراني حسن روحاني على أهمية تعزيز العلاقات المصرفية وقال إن العلاقات المصرفية تُشكل الدعامة الاساسية للعلاقات الاقتصادية وينبغي ان يتزامن ذلك مع تشجيع القطاع الخاص للبلدين للتعاون واطلاق نشاطات مشتركة.
طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-أشار روحاني لدى استقباله يوم الخميس رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس على هامش اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك إلى الزيارة الاخيرة لرئيس الوزراء اليوناني لطهران وقال ان مرحلة جديدة من العلاقات بين البلدين قد بدات وان التنفيذ الكامل والسريع للاتفاقات يُرسي دعائم علاقات مستقبلية راسخة.

ورحب الرئيس روحاني بتطوير العلاقات بين طهران واثينا في كافة المجالات وقال ان سجل العلاقات الحضارية وقدرات البلدين مهدت ارضية مناسبة لتعزيز التعاون بين البلدين لاسيما في الحقل الاقتصادي .

وشدد على اهمية تعزيز العلاقات المصرفية بين البلدين وقال ان العلاقات المصرفية تشكل الدعامة الاساسية للعلاقات الاقتصادية وينبغي ان يتزامن ذلك مع تشجيع القطاع الخاص للبلدين للتعاون واطلاق نشاطات مشتركة.

بدوره اكد رئيس الوزراء اليوناني خلال اللقاء ان اثينا تتطلع الى تطوير العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في كافة المجالات لاسيما الاقتصادية وقال ان اثينا تتطلع الى ان تتحول الى جسر بين ايران واوروبا وتنفيذ خارطة طريق تنمية العلاقات التي تم اقرارها في طهران.

ودعا آليكسيس الرئيس روحاني الى القيام بزيارة رسمية لليونان وقال ان نهج تنفيذ الاتفاقيات المبرمة بين البلدين بامكانه ان يكون اساسا لعلاقات راسخة بين طهران واثينا .
انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: