وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۷۸۱۲
تاریخ النشر:  ۱۳:۳۳  - الأربعاء  ۱۶  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۶ 
اكد المستشار الأعلى لقائد الثورة الاسلامية اللواء يحيى رحيم صفوي ان الرابح الرئيس من المجازر التي تحصل في العالم الاسلامي هو الكيان الصهيوني ويحقق المكاسب منها اكثر من الجميع، مضيفا، ان هذا الكيان هو المصدر الرئيسي لازمات العالمي الاسلامي.

اللواء صفوي: الكيان الصهيوني المصدر الرئيسي لازمات العالم الاسلامي

طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-أكد اللواء رحيم صفوي خلال لقاء صحفي على هامش الملتقى الدولي للأزمات الجيوسياسية في العالم الإسلامي انه من المبكّر الحكم على سياسات ترامب لانه كان قد تحدث اثناء المنافسات في الانتخابات، ومن المحتمل ان تتغير اقواله،قائلا، يجب ان نرى ما الذي سيفعله عمليا سوف نتابع اعماله خلال الأشهر القليلة المقبلة، ربما لعام من الآن.

واضاف، ان الانطباع العام هو أن ترامب رجل  يهتم بالقضايا والامور الاقتصادية بدلا عن القضايا الجيواستراتيجية وتوسيع الهيمنة الأمريكية.

ونوه الى ان العلماء اوضحوا ان وجود الكيان الصهيوني في منطقة غرب آسيا هو جذر الازمات الجيوسياسية، كما ان سياسات امريكا في المنطقة لاسيما خلال الاعوام الخمسة عشرة السابقة منذ احتلال افغانستان والعراق، هي التحد الثاني الكبير في المنطقة.

واضاف، ان العلماء رأوا انه على العالم الاسلامي مواجهة الكيان الصهيوني وسياسات امريكا في المنطقة لاسيما في سوريا والعراق ودعم المجموعات الارهابية وذلك عبر الوحدة بين المسلمين.

وتابع، نحن نامل ان يكون وجود ترامب مؤثر في ازالة الموجوعات الارهابية التي تمارس القتل منذ سنين في سوريا والعراق او خروج الامريكان من الخليج الفارسي وافغانستان اوسياسة قمع الشعب اليمني.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: