وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۷۸۵۸
تاریخ النشر:  ۰۸:۵۹  - الأَحَد  ۲۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۶ 
وجّه سفیر ومندوب الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدائم فی منظمة الامم المتحدة رسالة الي الامین العام للمنظمة والرئیس الدوری لمجلس الامن، طلب فیها ان تقوم المنظمة بادانة الاعتداء الارهابی علي الزوار الایرانیین فی العراق یوم الخمیس وادي الي استشهاد عدد كبیر من الافراد الابریاء.
سفير ايران يطلب من الامم المتحدة ادانة الاعتداء الارهابی علي الزوار الایرانیینطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وكتب غلام حسین دهقانی فی الرسالة التی وجهها الي امین عام منظمة الامم المتحدة بان كی مون، ان هذا الاعتداء الارهابی الذی تبني تنظیم داعش مسؤولیته، لیس الجریمة الارهابیة الاولي علي الزوار الایرانیین الذین تعرضوا مرارا لهجمات الارهابیین الهمجیة.

وصرح بان الحكومة والشعب الایرانی بذلوا لغایة الان كل طاقاتهم للقضاء علي تنظیم داعش والتابعین له وسائر الجماعات الارهابیة، وسیعملون كذلك مستقبلا ایضا.

واضاف، ان هذا الحادث الارهابی والممارسات المماثلة له التی ازهقت ارواح الالاف من الابریاء فی سوریا والعراق وسائر نقاط العالم، تذكرنا بمسؤولیتنا الجسیمة للقیام باجراء مؤثر للقضاء علي هذه الجماعات.

وتابع سفیر ومساعد ممثلیة ایران فی الامم المتحدة، ان هذه الجرائم تعتبر فی الوقت ذاته تحذیرا للذین یروجون للفكر التكفیری ویدعمون المنظمات الارهابیة بصورة ما، وتاكید من جدید علي ضرورة ان تقلع هذه الدول عن دعم هؤلاء المجرمین وان تنضم للمجتمع الدولی فی مكافحة الارهاب والتطرف العنیف.

ونوه دهقانی فی الرسالة الي ان ایران تتوقع ادانة هذه الاعتداء الارهابی من قبل منظمة الامم المتحدة باشد العبارات الممكنة، طالبا من مجلس الامن الدولی خاصة للقیام بمسوؤلیتها الحازمة تجاه كارثة الارهاب.

انتهى/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: