وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۹:۱۷  - الاثنين  ۲۱  ینایر‬  ۲۰۱۹ 
رمز الخبر: ۸۴۴۹
تاریخ النشر:  ۱۵:۳۳  - الأَحَد  ۰۸  ینایر‬  ۲۰۱۷ 
في ايام عشرة الفجر
اعلنت مساعدة وزير النفط المديرة العامة للشركة الوطنية لصناعة البتروكيماويات مرضيه شاهدايي، عن تدشين اربعة مشاريع للبتروكيماويات في أيام عشرة الفجر.
مساعدة وزير النفط : تدشين اربعة مشاريع للبتروكيماوياتطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءاعلنت مساعدة وزير النفط المديرة العامة للشركة الوطنية لصناعة البتروكيماويات مرضيه شاهدايي، عن تدشين اربعة مشاريع للبتروكيماويات في أيام عشرة الفجر (ذكري انتصار الثورة الاسلامية) في شباط / فبراير بمنطقة بارس الاقتصادية الخاصة في محافظة بوشهر (جنوب).

واضافت شاهدايي اليوم الاحد في حديث للمراسلين في بوشهر ان هذه المشاريع تشمل المرحلة الثانية لمشروع 'كاويان' للبتروكيماويات، والذي تصل طاقة انتاجه نحو مليون طن و المرحلة الثانية لمشروع 'مرواريد' بطاقة انتاجية تبلغ 550 الف طن من مونوالاثيلن الي جانب مشروع 'انتخاب' باعتباره اكبر مشروع لانتاج بولي استايرن بطاقة تبلغ 250 الف طن و كذلك مشروع 'تخت جمشيد'.

واكدت ان هذه المشاريع سيتم تدشينها قبل نهاية العام الايراني الجاري (ينتهي في 20 مارس عام 2017)

واوضحت إن هناك مشروعين أو ثلاثة مشاريع اخري للبتروكيماويات بما فيها مشروعي 'بوشهر و مرجان ' سيتم تدشينهما في منطقة بارس الاقتصادية الخاصة في العام المقبل.

وتابعت قائلة ان طاقة الوحدات البتروكيماوية التي دخلت مرحلة الانتاج تبلغ 64مليون طن معلنة بذلك ان هذه الكميات مرشحة للزيادة لتبلغ نحو 100 او 110 ملايين طن في غضون السنوات الخمس المقبلة.

واضافت ان حجم صادرات ايران من المنتجات البتروكيماوية، بلغ في الشهور التسعة الماضية، عشرة ملايين طن بينما بلغت قيمتها تسعة مليارات دولار.

وفيما اشارت الي الملتقي الدولي تحت عنوان «فرص الاستثمار» المقرر عقده في 11كانون الثاني/ يناير في جزيرة كيش (جنوب) اوضحت ان ممثلين من 15 دولة اجنبية بما فيها المانيا و فرنسا سيشاركون في الملتقي.

واضافت ان التوصل الي خطة العمل المشترك الشاملة تركت تاثيرا ايجابيا في القطاع النفطي حيث نشهد ترحيب كبريات الشركات الدولية بالاستثمار في ايران.

المصدر: ارنا
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: