وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۳۰  - الثلاثاء  ۲۲  ینایر‬  ۲۰۱۹ 
رمز الخبر: ۸۹۹۶
تاریخ النشر:  ۱۱:۵۷  - الخميس  ۲۶  ینایر‬  ۲۰۱۷ 
قالت تولسي جابارد عضو مجلس النواب الأمريكي والمنتمية للحزب الديمقراطي يوم الأربعاء إنها التقت بالرئيس السوري بشار الأسد في سوريا وبحثت إمكانية تحقيق السلام.

عضو بالكونجرس الأمريكي التقت مع الأسد وبحثت إمكانية تحقيق السلامطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وأوضحت غابارد التي تمثل ولاية هاواي في مجلس النواب  لـ"سي إن إن" أنه "عندما أتيحت الفرصة لمقابلته، فعلت ذلك، لأنه إذا كنا نريد القيام بأي شيء من أجل الشعب السوري الذي يعاني، يجب مقابلة جميع الأشخاص الضروريين، إذا تواجدت إمكانية إحلال السلام".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن غابارد قولها: "مهما كنتم تعتقدون عن الرئيس الأسد، فالواقع أنه رئيس سوريا"، معتبرة أنه "يجب التحدث معه من أجل الحصول على اتفاق سلام قابل للتنفيذ".

وعارضت لاغبارد التي خدمت في منطقة قتال في العراق سياسة إدارة أوباما التي تمثلت في دعم المعارضة السورية ضد الأسد في الصراع السوري المستمر منذ نحو ست سنوات.

وقالت الأربعاء "لا توجد فصائل معتدلة. في حال أطيح بالأسد، فإن تنظيم القاعدة والجماعات المشابهة له ستسيطر على سوريا".

وأضافت "دعوا السوريين يقررون مستقبلهم، ليس الولايات المتحدة أو دولة أجنبية أخرى".

المصدر/ سكاي نيوز العربية

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: