وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۱۶۱
تاریخ النشر:  ۱۴:۴۱  - السَّبْت  ۰۴  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
رد وزير الخارجية محمد جواد ظريف علي التغريدات الاخيرة للرئيس الامريكي دونالد ترامب وكتب اليوم الجمعة علي صحفته ان ايران لا تعير التهديدات اي اهتمام لاننا نعتمد علي شعبنا لارساء الامن في البلاد.
ظريف يرد علي تغريدات ترامب المتكررة: ايران لا تعير التهديدات اي اهميةطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءقال الوزير ظريف في صفحته علي تويتر أمس الجمعة: اننا لن نكون البادئين في اي حرب، لكننا قادرون علي الاعتماد بمفردنا علي تجهيزاتنا الدفاعية.

وكتب ظريف في تغريدة اخري: اننا لن نستخدم اسلحتنا ضد الاخرين سوي في حالة الدفاع المشروع. لنري هل ان الذين يشكون من (قدراتنا الدفاعية) جاهزون لتكرار هذا الكلام؟

وتزامنا مع التغريدات التي اطلقها ترامب في الايام الاخيرة ضد ايران نشر وزير الخارجية الايراني فلما عن ملتقي مؤسسة الشؤون الدولية في ولينغتنون حول قدرات ايران الصاروخية.

وقال ظريف في هذا الملتقي ردا علي سؤال حول القدرات الصاروخية للجمهورية الاسلامية الايرانية: انت الذي تطرح هذا السؤال لم تكن هدفا لحرب استمرت ثماني سنوات، الحرب التي تعرضت فيها مدننا للقصف الصاروخي المعادي وكذلك القصف الكيميائي. كنا في تلك الحقبة نذهب الي هذه الدولة وتلك ونتوسل للحصول علي صاروخ رادع واحد. لم تكونوا في ظروف حتي لم تملكوا فيها صاروخا واحدا لردع صدام حسين عن قصف مدنكم. والان انتم تريدون منا ان نتخلي عن تجهيز منظومتنا الدفاعية مقابل عدة دولارات، نامل ان يحين اليوم الذي لا ينفق فيه اي احد مالا من اجل السلاح. فالمجتمع الدولي لم يتمكن في تلك الحرب من الحد من قصف ايران صاروخيا وكيميائيا'.

واضاف: ان صدام حسين الذي هاجم ايران وقتل الايرانيين لم يصبح عدوا للغرب لكنه عندما هاجم الكويت اصبح عدوا للغرب. وكان صدام عزيزا ومحببا لدي الغرب لمدة ثماني سنوات'.

واكد ظريف 'نحن اكثر بلدان المنطقة امنا واستقرارا ومدينون لهذا الامن لمنظومتنا الدفاعية، لكني اكرر اننا لن ولن ولن نستخدم هذه التجهيزات ضد بلد اخر'. 

المصدر: ارنا
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: