وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۱۸۸
تاریخ النشر:  ۱۱:۴۶  - الأَحَد  ۰۵  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
قال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، إن "الإرهاب تحول في يومنا هذا إلى أداة تستخدم لمهاجمة الإسلام وللضغط على المجتمع الإسلامي".

متحدث الرئاسة التركية: الإرهاب تحول إلى أداة لمهاجمة الإسلامطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وأضاف: "فوق كل ذلك فإن المسلمين يصبحون ضحايا مرتين، ويتعرضون للهجوم مرتين، حينما تنفذ منظمات إرهابية مثل داعش والقاعدة هجمات".

وفي معرض رده على سؤال حول تقييمه للمرسوم التنفيذي الذي أصدره الرئيس دونالد ترامب بمنع اللاجئين ومواطني 7 دول من دخول الولايات المتحدة بشكل مؤقت، أشار قالن إلى تأكيد بلاده على أن جميع الخطابات التي تجمع بين الإسلام والإرهاب أمر خاطئ.

وأكد أنه رأى في الماضي عدم نفع قرارات الحظر الموجهة ضد رعايا قادمين من دول محددة، مشددا على ضرورة أخذ العواقب السلبية التي يمكن قد تنشأ في عين الاعتبار.

تجدر الإشارة أن مرسوم ترامب التنفيذي، المثير للجدل، يقضي بتعليق السماح للاجئين بدخول الولايات المتحدة لمدة 120 يوماً، وحظر دخول البلاد لمدة 90 يومًا على مواطني سوريا والعراق وإيران والسودان وليبيا والصومال واليمن.

وفجر اليوم، أصدر قاض اتحادي قرارًا بوقف العمل بهذا المرسوم مؤقتا لحين فصل وزارة العدل في الأمر، وهو القرار الذي انتقده البيت الأبيض، وقال في بيان إن "وزارة العدل ستعمل على إعادة العمل بمرسوم ترامب في أسرع وقت ممكن".

المصدر/ الأناضول
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: