وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۲۱۱
تاریخ النشر:  ۱۷:۴۹  - الأَحَد  ۰۵  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
لدى تسلمه اوراق اعتماد السفير البرازيلي
أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية ضرورة تعزيز العلاقات المصرفية وتسهيلها بين ايران والبرازيل، معلنا الترحيب بتنمية التعاون الثنائي وخاصة في مجالات الطاقة والنقل والتقنية.
الرئيس روحاني يؤكد ضرورة تعزيز العلاقات المصرفية وتسهيلها بين ايران والبرازيلطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءأكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية ضرورة تعزيز العلاقات المصرفية وتسهيلها بين ايران والبرازيل، معلنا الترحيب بتنمية التعاون الثنائي وخاصة في مجالات الطاقة والنقل والتقنية.

ولدى تسلمه اوراق اعتماد السفير البرازيلي الجديد لدى طهران، رودريغو ازردو سانتوس، اليوم الاحد، قال حسن روحاني: ان ايران تولي اهمية لتطوير تعاونها مع البرازيل باعتبارها بلد كبير يتمتع باقتصاد جيد في اميركا الجنوبية، وهي ترغب بتطوير مستوى التعاون الثنائي.

وأضاف: ان العلاقات بين طهران وبرازيليا شهدت تقدما ملحوظا خلال السنوات الاخيرة، ولابد من الاسراع بهذه الوتيرة وفقا للامكانيات الواسعة المتاحة بين البلدين. 

وأكد روحاني ضرورة دعم العلاقات المصرفية وتعزيزها وتسهيلها بين ايران والبرازيل، وقال: ان ايران ترحب بتنمية التعاون في قطاعات الطاقة والنقل والتقنية وستدرس المواضيع المرتبطة بالتعريفة والتجارة الحرة مع اميركا الجنوبية والتي تسهل التعاون التجاري بين طهران وبرازيليا.

ولفت الرئيس الايراني الى دور القطاعات الخاصة الايرانية والبرازيلية في الاسراع بتطوير التعاون الاقتصادي بين البلدين، معربا عن امله بأن تشهد العلاقات بين البلدين تحركا جادا وخاصة في المجالات الاقتصادية في ظل الارادة القائمة في ايران والبرازيل لتطوير العلاقات.

وأردف ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا ترى اي قيود امام تنمية علاقاتها مع البرازيل، وصرح ان طهران مستعدة لرفع مستوى تعاونها مع برازيليا في جميع المجالات ذات العلاقة المشتركة.
وخلال اللقاء، وضمن تقديمه اوراق اعتماده الى الرئيس الايراني، قال السفير البرازيلي الجديد لدى طهران: ان العلاقات بين ايران والبرازيل كانت علاقات ودية ومتنامية باستمرار، واننا عازمون على تعزيز التعاون مع ايران خاصة في المجالات الصناعية والطاقة والنقل والتعاون العلمي والتقني والثقافي والزراعي.

ولفت رودريغو ازردو سانتوس الى نقاط الاشتراك الواسعة في مختلف القطاعات، مؤكدا ضرورة بذل الجهود في اطار تطوير العلاقات الشاملة وتعزيزها بين طهران وبرازيليا، وقال: ان الحكومة البرازيلية، ترى ايران شريكا موثوقا على الأمد الطويل، وهي تسعى الى علاقات اقتصادية استراتيجية مع طهران.

ورأى السفير البرازيلي ان الاتفاق النووي انتصار للدبلوماسية على الخيارات غير السلمية، وتحول اليوم الى نموذج لتسوية القضايا العالمية، مضيفا ان الحكومة البرازيلية لا ترى اي عائق امام تعزيز العلاقات والتعاون المصرفي بين البلدين، وقد أصدرت الاوامر اللازمة الى البنك البرازيلي المركزي للتعاون مع البنك المركزي للجمهورية الاسلامية الايرانية.

وفي الختام، أشاد السفير سانتوس بدور الجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة وخاصة بشأن التطورات على الساحة السورية واجتماع آستانا، ووصفه بأنه قيم ويكرس الاستقرار.

المصدر: فارس
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: