وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۲۶۹
تاریخ النشر:  ۰۹:۳۲  - الأربعاء  ۰۸  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
في ختام اجتماع رؤساء السلطات الثلاث
اكد رئيس السلطة القضائية في ايران، اية الله صادق املي لاريجاني، ان على اعداء ايران ان يعلموا ان جميع السلطات والشعب متحدون حول القضايا الامنية والمصالح الوطنية حتى لوكان هناك اختلاف في الاذواق بين الشعب والمسؤولين.

طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءواكد املي لاريجاني عقب اجتماع رؤساء السلطات الثلاث أمس الثلاثاء، اننا نتفاءل بعقد هذا الاجتماع على اعتاب ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في 22 بهمن وان رسالته هي الوحدة والتنسيق بين السلطات لتحقيق اهداف الثورة الاسلامية وتسوية مشاكل الجمهور.

واشار الى ان تسوية المشاكل الاقتصادية للبلد رهن بتعاون السلطات والجماهير وبجهود المسؤولين.

واكد ان لاريجاني ان على اعداء ايران ان يعلموا ان جميع السلطات والشعب متحدون حول القضايا الامنية والمصالح الوطنية حتى لو كان هناك اختلاف في الاذواق بين الشعب والمسؤولين.

وافاد بان المشاركة الواسعة للجماهير في مسيرات انتصار الثورة 22 بهمن يبرهن اتحاد  الشعب والمسؤولين وتمسكهم بمبادئ الثورة وقيمها.

واوضح ان الشعب والمسؤولين لن يسمحوا لتخرصات بعض الدول وشعاراتهم الخاوية بان تسهم في التخلي عن مبادئ الثورة وان الشعب يعلم ان ما تحقق بدماء الشهداء لن يترك سدى من اجل تخرصات البعض.

انتهى/


رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: