وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۳۲۹
تاریخ النشر:  ۱۰:۱۰  - السَّبْت  ۱۱  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
اكد السفير الايراني في باكو جواد جهانغير زادة ضرورة الحفاظ علي الاجواء الودية في العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية اذربيجان والعمل علي تنمية العلاقات الثنائية.

طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءوفي مؤتمره الصحفي الذي عقده يوم الخميس لمناسبة الذكري الـ 38 لانتصار الثورة الاسلامية في ايران، قال جهانغير زادة، ان العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية اذربيجان تعد علاقات منقطعة النظير في المنطقة وان اللقاءات السبعة بين رئيسي البلدين خلال الاعوام الثلاثة الاخيرة مؤشر لهذه الحقيقة.
واشار الي رغبة البلدين في تنمية العلاقات بينهما في مختلف المجالات واضاف، ان المشاريع الاقتصادية قيد التنفيذ بين البلدين دليل علي وجود طاقات كبري للتعاون في المجالات الاقتصادية بينهما.
واشار الي ان الخط السككي بين مدينتي استارا الايرانية والاذربيجانية والتي تربط خطوط سكك الحديد بين البلدين، هو الان في مرحلته النهائية، معربا عن امله بتدشين هذا المشروع خلال الزيارة المرتقبة التي سيقوم بها الرئيس الاذربيجاني الهام علي اوف الي ايران.
واعتبر السفير الايراني المشروعين المشتركين قيد التنفيذ بين البلدين وهما انشاء مصنع السيارات في مدينة نفتجالا علي بعد 168 كم جنوب باكو وكذلك مصنع الادوية في باكو، من ضمن مشاريع التعاون الاقتصادي المثمر بين البلدين.
واوضح السفير الايراني بان المصنع المشترك لانتاج الادوية في باكو لا يغطي حاجة جمهورية اذربيجان فقط بل كل المنطقة ايضا بمختلف انواع الادوية.
ونوه الي ان حجم التبادل التجاري بين ايران وجمهورية اذربيجان ارتفع خلال العام 2016 بنسبة 60 بالمائة مقارنة مع العام الذي سبقه وقال انه سيتم بذل الجهود لزيادته بصورة ملحوظة خلال العام الجاري ايضا.
واكد جهانغير زادة اهمية تبادل الزيارات بين مسؤولين البلدين واضاف، انه بناء علي ذلك سيقوم سيقوم وزير العدل ومحافظ البنك المركزي الايرانيين بزيارة الي باكو قريبا كما سيقوم وزير الاقتصاد الاذربيجاني بزيارة الي طهران.
واكد بان العمل للمزيد من تعزيز العلاقات والتعاون بين البلدين يعد مسؤولية الجميع خاصة مندوبي الاوساط الاعلامية، وقال، ان هذا الامر يحظي باهمية خاصة كذلك لارساء السلام والاستقرار في المنطقة.
انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: