وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۴۱۰
تاریخ النشر:  ۱۴:۵۲  - الاثنين  ۱۳  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
وجّه رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون دعوة رسمية لنظيره المصري عبد الفتاح السيسي لزيارة لبنان.
الرئيس عون من مصر: للتضامن الكامل لمواجهة الإرهابطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءوخلال مؤتمر صحفي مشترك بين الجانبين في القاهرة عقب وصول الرئيس عون الى مصر في زيارة رسمية على رأس وفد، أكد الأخير ضرورة توطيد أنشطة اللجنة المصرية - اللبنانية المشتركة وتكثيف اجتماعاتها للوصول الى نتائج مُرضية، وقال "مصر الاعتدال والانفتاح يمكنها إطلاق مبادرة إنقاذ عربية لمحاربة الإرهاب"، وأضاف "لم آتِ الى مصر لتحسين العلاقات بل للتأكيد على علاقات تاريخية معها"، مشدّدًا على "الآمال المعقودة على الدور الذي يمكن أن تقوم مصر به بقيادة السيسي".

وأوضح الرئيس عون أنه تمّ التطرق خلال اجتماعه بالسيسي الى الوضع العام الملتهب في عالمنا العربي، معتبرًا أن "العنف لا يمكن أن يرسي سلامًا أو يبني مستقبلًا، مؤكدًا أن "الأديان السماوية براء من كل تطرّف وإرهاب"، وقال "شعبا لبنان ومصر دفعا ثمن الإرهاب ولا خلاص لبلدينا إلّا بالتضامن الكامل لمواجهة الإرهاب".

من جهته، جدّد السيسي تهنئة الشعب اللبناني على نجاح لبنان في استكمال الاستحقاق الرئاسي وتشكيل حكومة جديدة، وقال إن بلاده كانت أول من رحب بالتسوية السياسية التي صنعت في لبنان بعيدًا عن تدخلات الدول الخارجية، وهي سعت دومًا للحفاظ على استقرار الدولة اللبنانية.

ولفت السيسي الى أن "مصر لطالما أكدت ضرورة اعتماد الحوار في لبنان لحل كل الخلافات"، وأردف "سنواصل دعم لبنان على الأصعدة كافة، وقد تواصلتُ خلال الفترة الماضية مع القوى اللبنانية لضرورة اعتماد الحوار"، مشيرًا الى أن "لبنان الحر القوي المستقل يعد عامل قوة للأمة العربية"، وأوضح أنه اتفق مع الرئيس اللبناني على على ضرورة وقوف البلدين معًا ضدّ مخاطر الإرهاب.

هذا ووعد السيسي بزيارة لبنان قريبًا.

المصدر: العهد
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: