وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۴۲۹
تاریخ النشر:  ۱۷:۰۵  - الاثنين  ۱۳  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن التسوية السياسية للأزمة السورية ستفضي إلى نهاية تنظيم "داعش" الإرهابي.
غوتيريش: حل أزمة سوريا سيفضي إلى نهاية طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-  قال غوتيريش في مقابلة مع قناة "الحدث" في دبي الاثنين 13 فبراير/شباط إن ما حدث في الموصل العراقية كان بسبب سوريا، مؤكدا أن الأزمة السورية هي من أصعب الاختبارات أمام الأمم المتحدة.

كما أكد أن عدم وجود حل سياسي شامل في سوريا يدعم وجود "داعش".

وذكر الأمين العام للأمم المتحدة أنه لا يرى نهاية قريبة لأزمة اللاجئين، مشيرا إلى أن انقسام مجلس الأمن أحبط فاعليته في التصدي للأزمات العالمية.

وأعرب عن تفاؤله باجتماع المعارضة السورية في الرياض لتشكيل وفد للتفاوض مع الحكومة السورية.

وتابع أمين عام الأمم المتحدة أن زيارته للمنطقة تهدف إلى زيادة التعاون مع دول مجلس التعاون الخليجي وكذلك بحث الأوضاع اليمن وليبيا والعراق.

من جهة أخرى أكد غوتيريش أن الحل الوحيد في الشرق الأوسط (للقضية الفلسطينية) هو حل الدولتين، داعيا إلى وقف بناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية لأنها تضع عقبات أمام السلام في المنطقة.

المصدر: "الحدث"
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: