وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۴۷۳
تاریخ النشر:  ۱۸:۰۰  - الثلاثاء  ۱۴  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
عتبر عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي "مجتبى ذوالنور" ان احتمال نشوب حرب بين ايران واميركا في عهد الرئيس الجديد دونالد ترامب اقل من عهد سلفه باراك اوباما.
برلماني ايراني : احتمال نشوب حرب في عهد ترامب اقل من عهد اوباماطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباءقال النائب "مجتبى ذو النور" ممثل اهالي قم في مجلس الشورى الاسلامي في تصريح لمراسل وكالة انباء فاس ضمن اشارته الى بعض وجهات النظر حول توجهات الادارة الاميركية منذ مجيء الرئيس الجديد ترامب : ان دونالد ترامب شخص ذو توجهات اقتصادية ، ودخل عالم السياسة قادما من القطاع الخاص والسوق ، وبشكل عام فان الاقتصاد في مقدمة اولوياته وليست الحرب ، ويجب القول ان احتمال نشوب حرب في عهد ترامب اقل من عهد اوباما.

واضاف : طبعا نحن لا ندعي ان ترامب لايدعو الى الحرب ، فسفك الدماء والعنف والحرب والاطماع التوسعية والعدوان ، متأصلة في طبيعة حكام اميركا.

وتابع عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالمجلس قائلا : ان ما يهمنا في هذا الشأن هو قرارنا ومصالحنا الوطنية ، يجب ان تكون مصالحنا الوطنية هي المهمة بالنسبة لنا ، فاذا كانت مصالحنا الوطنية تتحقق من خلال السلام والاستقرار فسنسعى لذلك عبر هذا الطريق ، والا فيجب ان نضع على جدول اعمالنا المقاومة والصمود في مواجهة العدو.
واضاف ذو النور : في نفس الوقت الذي ندعو فيه الى السلام يجب ان نصون كرامتنا واقتدارنا ، بحيث لا يتجرأ العدو بالاعتداء على ايران.

واردف يقول : ان اظهار الضعف امام العدو ولهجة الاستجداء والتراجع ، يمهد الارضية للعدوان ، وهذا النهج لا يضمن أمن البلاد بل يعرضه للخطر.

واختتم عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالمجلس قائلا : يجب ان يرى العدو عزتنا وقوتنا ، واذ لم تكن هذه الحالة فلن يكن هناك سلام وسنشهد حربا وظلما وعدوانا.

المصدر: فارس
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: