وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۵۲۵
تاریخ النشر:  ۰۹:۳۰  - الخميس  ۱۶  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
ردا على تصريحات اردوغان...
أكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية ان تصريح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ضد ايران، قد يكون متأثرا بأجواء إحساسية خاصة، لأنه مطلع اكثر من اي أحد على دور ايران البنّاء والمعزز للاستقرار في المنطقة وخاصة في العراق.
طهران: الدعم الخفي والمعلن للتنظيمات الارهابية يُعقد الاوضاع في المنطقةطهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وأشار بهرام قاسمي الى تصريح اردوغان خلال زيارته الى البحرين بشأن دور ايران في العراق والذي اتهمها فيه بالسعي لتقسيم هذا البلد، وقال ردا عليه: يبدو ان تصريح السيد اردوغان أطلق متأثرا بأجواء إحساسية خاصة، لأنه من بين قادة دول المنطقة، فإن اردوغان مطلع اكثر من اي أحد على دور ايران البنّاء والمعزز للاستقرار في المنطقة وخاصة في العراق.

واضاف قاسمي: ان الدور البنّاء للجمهورية الاسلامية الايرانية في العراق يأتي بناء على طلب من الحكومة القانونية في هذا البلد، بهدف محاربة الجماعات والتنظيمات التكفيرية والارهابية... ان الممارسات الشريرة لهذه التنظيمات طالت مرارا قلب تركيا ايضا.
ولفت الى ان اهم اولوية للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة تتمثل في الاستقرار والامن، وهذا المهام لن يتيسر الا من خلال الإدراك الصحيح للظروف والفرز بين اللاعبين المعززين للاستقرار واللاعبين المثيرين للفوضى والداعمين للارهابيين.
واختتم المتحدث الايراني قوله بالتأكيد على ان ما يبعث على القلق واستمرار انعدام الاستقرار في المنطقة، هو الدعم الخفي والمعلن للتنظيمات الارهابية والنظرة الاستغلالية لها وعدم احترام السيادة الوطنية ووحدة تراب دول الجوار الامر الذي سيفاقم الاوضاع في المنطقة.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: