وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۵۶۶
تاریخ النشر:  ۱۵:۵۰  - السَّبْت  ۱۸  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
قال وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، اليوم السبت 18 فبراير/شباط، إن موسكو لا تتفق مع الاتهامات الموجهة لها بمحاولات ضرب النظام الليبرالي العالمي.
لافروف: موسكو ترغب في علاقات طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء وأشار لافروف، في كلمته بمؤتمر ميونيخ للأمن إلى أن التوتر في العلاقات بين الغرب وروسيا لا ينبغي أن يكون الحالة الطبيعية لتلك العلاقات.

وتابع وزير الخارجية الروسي قائلا: "موسكو لا تبحث عن المشاكل، لكنها دائما جاهزة للدفاع عن مصالحها، وهناك ضرورة قصوى لاستئناف التعاون العسكري مع الناتو".

أما عن العلاقات مع الولايات المتحدة، فقال لافروف: "روسيا تريد بناء علاقات برغماتية محترمة مع الولايات المتحدة".

وتابع قائلا "أي نوع من العلاقات نرغب مع الولايات المتحدة؟ نحن حقيقة نريد علاقات برغماتية قائمة على الاحترام والتفاهم المتبادل حول مسؤوليتنا الخاصة عن الاستقرار العالمي".

ومضى بقوله "روسيا والولايات المتحدة لم تكنا أبدا في صراع مباشر، وشهد تاريخيهما صداقة أكثر من المواجهات".

ورفض لافروف ربط العقوبات الموقعة على روسيا بتطبيق اتفاق منسك، مشيرا إلى أنه "أمر غير منطقي بالمرة"، مضيفا "كما أنه توجد أي حقائق حول تدخل روسيا في انتخابات الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، كما أنه لا توجد أي حقائق حول اختراق روسيا الحزب الديمقراطي الأمريكي".

المصدر: سبوتنیک
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: