وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۹۷۲۲
تاریخ النشر:  ۱۶:۰۳  - السَّبْت  ۲۵  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۷ 
قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مسلحين هاجموا قوات الأمن السورية في مدينة حمص بغرب سوريا مما أسفر عن مقتل 42 شخصا على الأقل.
طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مسلحين هاجموا قوات الأمن السورية في مدينة حمص بغرب سوريا يوم السبت بالأسلحة النارية وتفجيرات انتحارية مما أسفر عن مقتل 42 شخصا على الأقل.

وأضاف أن المهاجمين قتلوا رئيس فرع الأمن العسكري و29 آخرين في أحد مقار الأمن العسكري بالمدينة وقتلوا 12 آخرين في فرع لأمن الدولة في هجمات بدأت في ساعة مبكرة من الصباح.

وأفاد التلفزيون السوري أن اشتباكات دارت في منطقتي الغوطة والمحطة حيث يوجد فرعا الأمن العسكري وأمن الدولة قبل أن يفجر ثلاثة انتحاريين أنفسهم في المكانين.

وأضاف أن الهجمات أسفرت عن مقتل 32 شخصا من بينهم اللواء حسن دعبول رئيس فرع الأمن العسكري.

وذكرت هيئة تحرير الشام في تدوينة على تطبيق تليجرام للتواصل الاجتماعي أن خمسة انتحاريين نفذوا الهجوم لكنها لم تعلن مسؤوليتها عنه صراحة.
وتشكل تحالف تحرير الشام في وقت سابق هذا العام من جماعات عدة من بينها جبهة فتح الشام التي كانت تعرف في السابق باسم جبهة النصرة وكانت فرع تنظيم القاعدة في سوريا إلى أن انشقت عنه في 2016.

المصدر: رويترز

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: