وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۵۶۵۲
تاریخ النشر:  ۰۹:۳۸  - الثلاثاء  ۱۷  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
زار الرئيس الأمريكى السابق، باراك أوباما، بلدة كوجيلو فى كينيا، والتى تعتبر مسقط رأس والده، وذلك للمرة الأولى منذ مغادرته البيت الأبيض.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وذكرت وسائل إعلام كينية، يوم الاثنين، أن أوباما التقى فى نيروبى كلا من الرئيس الكينى أوهورو كينياتا، وزعيم المعارضة، رايلا أودينجا، ومن ثم انتقل إلى بلدة كوجيلو حيث التقى أقرباءه فيها.

وبحسب وسائل الإعلام فقد جرى وصول أوباما إلى كوجيلو وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث استقبل من قبل جمع غفير من الكينيين.

والتقى الرئيس الأمريكى السابق بجدته، سارة أوباما، وتبادل الحديث مع أفراد عائلته، قبل أن يشارك فى افتتاح مركز للرياضة والتعليم المهنى أنشئ من قبل أخته أوما أوباما.

وكان أوباما قد زار كوجيلو فى 2006 عندما كان سيناتورا، كما زار كينيا فى 2015 عندما كان رئيسا للولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يزور أوباما جمهورية جنوب إفريقيا عقب اختتام زيارته إلى كينيا.

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

صور.. الرئيس الأمريكى السابق أوباما يزور مسقط رأس والده فى كينيا

المصدر: رویترز

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: